• الفن النجمي: فن الشفاء عن بعد


    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته, من المعروف ان المعالجين بالطاقة والمتخصصين في علم البرانا والريكي لا يبوحون بأسرارهم فنجد بهذا سوى بعض الطرق البدائية-  ان صح القول -  المنتشرة في الانترنت و التي لا تؤدي الى اي نتيجة.
    في هاته التدوينة سأتكلم ان شاء الله عن فن من الفنون النجمية وهو الشفاء عن بعد وسأتطرق الى كيفية قيام الممارس في الاسقاط النجمي بذلك.

    الشفاء عن بعد هو القيام بعلاج ميتافيزيقي من مكان من العالم المادي بعيد عن ذلك الذي يتواجد فيه الشخص الذي يطلب مساعدتك. يمكن ان يتم الشفاء عن بعد انطلاقا من العالم المادي او من البعد النجمي , الفرق بين التقنيتين هو عندما يتعلق الامر بالعالم المادي , يستوجب القيام بطقوس خاصة بهدف ارسال الطاقة الشفائية الى الذي هو بحاجة للعلاج , وفي حالة إن تعلق الأمر بالبعد النجمي , فالمعالج يقوم بإسقاط نجمي في منطقة الزمن الفعلي ويذهب الى المكان المادي حيث يتواجد الشخص المريض.

    قبل ان استرسل في شرح التقنية هناك بعض النقاط اريد ان اشير اليها , رغم ان الهدف المنشود ايجابي ونية المساعدة حسنة الا ان  الاستئذان من المريض وطلب موافقته يعد ضرورة, ليس فقط في هدا الفن لكن في جميع الانظمة الروحية, فيعتقد ان القيام بشيء دون طلب الموافقة يرجع سلبا على فاعله رغم ان النية كانت حسنة. نقطة اخرى , العلاج يكون فعال وناجع عندما تستخدم وتستثمر طاقة المريض في مجهودك , فهذا سبب اخر يجعل الاستئذان وايمانه بك مهما. كما انه اذا كان بينك وبينه عداوة طويلة - سواءا بطريقة واعية او غير واعية - فاعلم انك ستضيع وقتك وحسب.

    سنتطرق الى طريقة العلاج عن بعد انطلاقا من البعد النجمي الذي يتطلب قيام المعالج بإسقاط نجمي في منطقة الزمن الفعلي والذهاب الى المكان المادي حيث يتواجد المريض, اعلم انه ادا اهملت تمارين تنقية وموازنة الشاكرات ستجد مشاكل وصعوبة في العلاج لان اغلبية الحالات التي ستصادفها هي مبنية ومتوقفة على تنقية وموازنة شاكرات  الاخرين. 
    عندما تكون في وعيك النجمي ستبدأ برؤية اشياء عادة ما كانت محجوبة عن اعيننا المادية , العديد من المبتدئين في الاسقاط النجمي يفاجؤون بمعرفة ان المرض يمكن رؤيته في الهالة او في الجسد النجمي المحيط بالجسد المادي للشخص. اذن ... بالاقتراب من المريض اول شيء ستنتبه اليه هو وجود بقع سوداء في الهالة , دع اعينك تفحص الجسد بأكمله بحثا عن هاته البقع السوداء , ستلاحظ انها تتجمع في مكان وجود المرض (مثلا تتواجد على الرئة في حالة مرض رئوي او على المعدة في حالة اضطرابات في المعدة) او بالقرب من الشاكرة او الشاكرتين المسؤولة عن تلك المنطقة او العضو الحيوي المصاب بالمرض , وفي بعض الحالات ستلاحظ انها تظهر في المكانين معا لذا خذ بعين الاعتبار هذا الامر لكي تشملهما عملية العلاج .  بعدها قم بتمرير يديك النجميتين عبر هالة الشخص ولا تبعدها اكثر من 5 سنتمترات (بوصتين) عن جسده المادي , حاول ان تستشعراي خلل في حقله المغناطيسي , والاماكن التي تبدو رقيقة اكثر من الأماكن الأخرى , وتلك التي تبدو سميكة وكثيفة حيث تحس بحقل مغناطيسي يدفع يديك ويبعدهما , هذه كلها علامات واشارات تدل على امراض في المستقبل.
    مرر من جديد يديك النجميتين على الجسم لكن هذه المرة وانت تتخيل طاقة متوازنة تخرج من يديك لكي توازن الهالة وتزيل البقع ومواطن الضعف و الاحتقان , لا تستخدم وتستنزف طاقتك الخاصة في هاته العملية , فانت تستقبل الطاقة المتوازنة وتعيد توزيعها فقط , يمكنك لهذا الغرض ان تتخيل بان هاته الطاقة تستمدها من اي مكان ايجابي من العالم النجمي او من الابعاد النورانية

    عندما تنهي هذه المرحلة بنجاح وجه تركيزك للشاكرات التي لاحظت مسبقا انها تحتوي على بقع سوداء , قم بموازنة كل الشاكرات من شاكرا الجذر وصولا الى شاكرا التاج , وذلك بتسليطك لطاقة متوازنة عليها (يمكنك ان تترك هذه الطاقة تعبرك وتخرج من يديك او ببساطة استخدم ذهنك وذلك بإرادتك لها ان تكون هنا ) , تأكد من ان كل شاكرا اصبحت نقية ومتوازنة وعندما تصل للشاكرات التي تحوي بقع قاتمة تستطيع ازالة هاته الاخيرة بيديك النجميتين وتحتفظ بها لكي تعيدها لاحقا الى الارض , او ببساطة استخدم ذهنك وذلك بإرادتك لها ان تختفي وتتحلل تحت تأثير حرارة الطاقة الشفائية التي تسلطها على الشاكرة.
    وادا كان الشخص الذي تعالجه له القدرة على القيام بإسقاط نجمي يمكنه ان يحضر معك الجلسة ويقوم بمساعدتك , فطاقته الخاصة في المكان المناسب تجعل العلاج ناجعا وتسرع من وثيرته.

    نقطة اخيرة اريد ان اوضحها , قبل ان تنهي جلسة العلاج وتستعد لرجوعك لجسدك المادي تفحص المكان حيث يتواجد الشخص , فغالبا ما ستلاحظ وجود كائنات مرغوب فيها واخرى سلبية مرتبطة بجسده والتي تعرقل عملية الشفاء , لا تتردد في ابعاد هذه الكائنات ولو بالقوة ان تطلب الامر ذلك , قم بأمرهم بالابتعاد عن جسده او ارسل عليهم شعاع من الضوء الايجابي من جسدك النجمي.
    اذا انتهيت فعد لجسدك المادي واستفق كالعادة وتأكد انك سترجع الطاقة الممرضة التي تحتفظ بها الى الارض , فأغلبية المبتدئين يمتصون جزءا من هذه الطاقة الشيء الذي يؤدي الى مرضهم , لذا حاول ان تتخلص منها في اسرع وقت ممكن. 


  • مواضيع قد تعجبك

    1 comment:

    1. اهلا اخي ايوب كيناني.. انا بحاجه ماسه لتعلم الاسقاط النجمي ولكنني اجد صعوبه في التعلم بنفسي ..هل يمكنك التواصل معي وتعليمي شخصيا؟ للانني بحاجه لمساعدة شخص علئ الشفاء ..اتمنئ ان تستجيب طلبي عاجلا يمكنك التواصل معي علئ ايميلي الشخصي
      12-0068@student.gutech.edu.om

      ReplyDelete